Saturday, May 14, 2011

El Naschie attacks Obama in new column

This is the third column of his we have seen in Akhbar El Yom. Read about the earlier ones in Another column from El Naschie! and OMG! El Naschie may have a new columnist gig. The previous two Akhbar El Yom columns contained hints of further columns to come, but there's no such hint in this one unfortunately. Let's keep our fingers crossed.


El Naschie is angry at Obama for still having troops in Iraq, for not having closed the Guantanamo Bay detention center, and for joining NATO attacks on Ghaddafi. He wraps it up in inimitable El Naschie style, complimenting Egypt's youth for the revolution, and quoting Goethe. El Naschie was against the revolution, but suffers from a form of Waldheimer's disease. Original Arabic or Google's English translation.


الرئيس أوباما ‮.. ‬أنا لا أصدقك
13/05/2011 10:04:41 م
بقلم‮ : ‬د‮. ‬محمد النشائي

لابد أنه كان حماس شبابي النسبي الذي أدي بي لأن أتصور أن خبرتي في الشئون السياسية العالمية وتقدرتي علي الحكم علي الرئيس الأمريكي باراك‮ ‬أوباما تضارع خبرة استاذنا الكبير محمد حسنين هيكل‮. ‬أنا الآن مجبر من باب الاعتراف بالحق أن أقول إن هيكل كان محقا وأنا مخطيء في حكمي علي الرئيس أوباما‮.. ‬مازلت اعتقد بجدية أن أوباما رجل شريف علي المستوي الشخصي،‮ ‬وأنه لو ترك لنفسه ولو لم تقيد يداه لفعل ما كنت أتوسم فيه بدءا بانصاف الفلسطينيين وغلق معتقل‮ »‬جونتانامو‮« ‬المخزي،‮ ‬والأهم أن يضع العراق علي طريق ما كان عليه قبل الاحتلال الغاشم له،‮ ‬وأرجاع الثروات المنهوبة منه،‮ ‬بالإضافة إلي التصالح مع سوريا وإيران والانسحاب من أفغانستان وعدم التدخل في شئون دول الخليج مباشرة أو‮ ‬غير مباشرة لم يفعل باراك حسين أوباما أي شيء مما سبق ذكره وهو ما وعد به إلي حد كبير في حملته الانتخابية،‮ ‬وأخلف وعده وبدلا من ذلك فتح الرئيس أوباما جبهة جديدة بحجة قديمة في ليبيا‮.. ‬إلي حد كبير كان هذا ما يتوقعه الأستاذ هيكل بينما تصورته أنا مستحيلا من رجل علي خلق وتاريخ وخلفية ومن جذور افريقية،‮ ‬يتميز بالهدوء والتريث في الكلام،‮ ‬علي عكس الذي سبقه،‮ ‬وأقصد‮ »‬بوش‮« ‬الابن ما كرم الله وجهه ولا أدخله جناته‮. ‬الحقيقة حتي هذه اللحظة أشعر أن المثل القائل‮ »‬أسمع كلامك يعجبني وأري أعمالك استعجب‮«.‬
ينطبق علي الرئيس أوباما بحذافيره الهدوء واللسان‮ »‬الحلو‮« ‬والمجاملات الموزونة من أوباما للعام العربي ولشباب ميدان التحرير إلي آخره‮. ‬ما هي سوي واجهة جميلة للولايات المتحدة،‮ ‬استبدلوا بها الواجهة القبيحة لبوش الابن وشلته من تجار الحروب المفضوين مثل نائبه‮ »‬دك شاني‮« ‬ووزير حربيته‮ »‬رامز فلد‮« ‬إلي آخره من المحافظين الجدد والإعلاميين الأجد كل ذلك توقعه المفكر السياسي المخضرم هيكل ولم أتوقعه أنا نتيجة‮ ‬غرور الشباب النسبي‮.. ‬المعرفة بالرياضات البحثة والطبيعة النظرية والعلوم الهندسية لاتكفي أو تغني المعرفة بالحياة والخبرة السياسية التي يمتلكها هيكل الذي كان مراسلا حربيا في‮ ‬حرب كوريا عندما كنت أنا ألعب في الحضانة‮. ‬كذلك معرفتي بالتاريخ الذي درسته في الكتب لا تضارع من عاش التاريخ بنفسه إلي جانب الرئيس عبدالناصر ساعة بساعة‮. ‬ربما ملأني الغرور لأني درست الفلسفة وعلم الاجتماع والأدب المقارن إلي جانب الاقتصاد السياسي وكتب كلوزافتس في التكتيك الحربي،‮ ‬ولكني لم أعاصر الأزمات الحقيقية المختلفة التي مرت بها مصر في عصر عبدالناصر والسادات ومبارك،‮ ‬كما عاصرها هيكل ساعة بساعة إلي جانب السلطة العليا إلي البلاد‮. ‬رحم الله أمرؤ عرف قدر نفسه فلزم حده،‮ ‬ولن أثق مرة أخري في حكمي علي رئيس جمهورية أمريكي عندما يكون هناك رجلا متخصص أكبر مني سنا له حكم مختلف مائة في المائة،‮ ‬وسوف التزم الحذر في المستقبل إذا كان مازال في العمر بقية وهناك مستقبل‮. ‬وفي كل الأحوال موضوع السن نسبي ولكن يجب أن نتذكر أن النسبة في حد ذاتها حقيقة لا تعتمد علي أي مبدأ نسبي في نهاية الأمر‮.‬
لقد قضيت الليل استمع إلي كلمة الرئيس أوباما بخصوص ليبيا ويؤسفني أن أقول إن تعليقي باختصار شديد هو التالي‮. ‬لباقة في اختيار الكلمات القاء رائع ومؤثر للغاية،‮ ‬ووجه جميل يدعو إلي الثقة والمحبة وعلي الرغم من كل ذلك لا توجد أي مصداقية أو منطق فيما قاله الرئيس أوباما بشأن التدخل الأمريكي إلي جانب حلف الاطلنطي في ليبيا‮. ‬كان الأحري به أن يضع خلفه لافتة يكتب علها‮ »‬ناتو تكنولوجي للإيجار‮« ‬علي وزن النانو تكنولوجي التي لم أفلح في تأسيسها في مصر‮. ‬كل مجموعة تريد أن تحكم بلدا ما،‮ ‬كل ما عليها أن تتبع الوصفة التالية‮.‬
‮< ‬اوجد مشاكل ومظاهرات وانقلها عبر الفضائيات إلي العالم بأجمعه،‮ ‬واستأجر مجموعة وشركات إعلامية للتهليل في محطات أوروبية وناطقة بالعربية‮.‬
‮< ‬اذهب إلي احدي دول حلف الاطلنطي المهمة واتفق معهم علي مقايضات وامتيازات سياسية ومالية في مقابل تعضيد سياسي وحربي للدولة المعنية‮.‬
‮< ‬اجمع نقطة رقم واحد مع النقطة رقم اثنين واكسب قرار أو قرارين للأمم المتحدة لاعطاء الشرعية للمهمة‮ ‬غير الشرعية بتعضيد من‮ »‬الناتو‮« ‬تكنولوجي للايجار الحقيقة هناك حقيقتان لا يمكن الجدال فيهما‮. ‬الأولي أن النظام الليبي يستحق التغيير منذ ‮٠٣ ‬عاما الثانية أن تدخل حلف الأطلنطي والولايات المتحدة هو تدخل لا يوجد سبب حقيقي له سوي الثروة البترولية لليبيا وعدا ذلك هو نفاق واضح وضوح الشمس‮. ‬أرجع مرة ثانية إلي الخطأ في التقدير واستهانتي بتجربة الحياة والحكمة التي لا تكتسب إلا بالخبرة وطول العمر فضيلة الشباب هي الحماس والمقدرة علي الكفاح وحروب التحرير،‮ ‬أما الفضيلة الوحيدة للمشيب فهي الحكمة والتريث والمقدرة علي عقد السلام والخروج من حروب التحرير إلي حيز واقع جديد كله أمل وحب وسلام‮.‬
ارجو من الشباب ألا يرتكب نفس الاخطاء التي ارتكبتها عندما تأثرت ببكاء ابنتي التي بكت من الفرح بالانتصار الإنساني الكبير عندما فاز الرئيس باراك حسين أوباما،‮ ‬فبكيت معها متأثرا من هذه اللحظة الإنسانية التاريخية والتي تشبه في اتجاهات عديدة اللحظات المؤثرة في ثورة شباب مصر التي أظن انها ثورة تصحيح لمسار بدأ سنة ‮٢٥٩١‬،‮ ‬إذا لم أكن مرة ثانية مخطئا أنا لا أعاند المنطق والحق أبدا،‮ ‬وعلي استعداد لتصحيح موقفي،‮ ‬ولكن بالحجة والدليل والبرهان وليس أبدا في‮ »‬ماتش‮« ‬من الصياح والهتافات‮ »‬وخدوهم بالصوت ليغلبوكم‮« ‬وهي الطريقة السائدة في الإعلام المنفلت في كل زمان ومكان بما في ذلك الأحداث المؤسفة التي حدثت في العاصمة البريطانية بسبب الميزانية التقشفية للدولة‮. ‬كيف يطلب من البريطانيين ربط الحزام علي البطون بينما تحرق حكومة دافيد كامرون مئات الملايين من الدولارات كل ليلة فوق سماء ليبيا باسم شركة التجارة الدولية والناتو تكنولوجية علي حد قول البريطانيين؟
اختتم بكلمة للفيلسوف والشاعر الألماني الأكبر‮ »‬يوجن ولفجانج‮ ‬غوتة‮« ‬وهذا هو آخر كلام‮: »‬الذي ترثوه من آبائكم تعلموه حتي يحق لكم أن تملكوه‮«.‬
حضارة مصر هي أكبر ملك في الوجود‮.‬



Obama ‮ .. ‬ I do not believe you
5/13/2011 10:04:41 PM
By ‬ Dr. Mohamed El Naschie

Must have been the relative youth Hamas led me because I would imagine that my experience in political affairs and the global Tkdrti to judge Barack Obama ‮ ‬ comparable to the great experience of our teacher Mohammed Hassanein Heikal ‮. ‬ I am now forced to recognize the right of the door to say that the structure was right and I was wrong in the judgments to President Obama ‮ .. ‬ I still think seriously that Obama is an honorable man on a personal level, ‮ ‬ and that if left to itself, if it does not restrict his hands to do what you Otosm the starting fairly the Palestinians and the closure of Guantanamo ‮ »‬ Guantanamo ‮« ‬ shameful, ‮ ‬ and most importantly that puts Iraq on the road it was before the brutal occupation to him, ‮ ‬ and return the looted wealth of it, ‮ ‬ addition to the reconciliation with Syria and Iran and to withdraw from Afghanistan and non-interference in the affairs of the Gulf states directly or ‮ ‬ indirectly did Barack Hussein Obama is nothing of the foregoing, which promised tags to a great extent in his election campaign, ‮ ‬ and he breaks his promise and instead open a new front of President Obama in the pretext of ancient Libya ‮ .. ‬ to a great extent this was what to expect from Professor structure as envisaged by man impossible man to create history and background and African roots, ‮ ‬ characterized by calm and wait to speak, ‮ ‬ unlike the previous, ‮ ‬ and I mean ‮ »‬ Bush ‮« ‬ Son the generosity of God and his face does not enter paradise ‮. ‬ the truth until this moment I feel that the proverb ‮ »‬ I hear your words like I see your Astjb ‮«. ‬
Applies to the entirety of President Obama calm and tongue ‮ »‬ sweet ‮« ‬ weighted and courtesies of Obama's youth in the Arab and Tahrir Square, etc. ‮. ‬ What is only a nice interface to the United States, ‮ ‬ replaced by the interface is ugly for Bush and his coterie of warmongering Mufazavin such as his deputy ‮ »‬ Dick Chaney ‮« ‬ Minister Harpeth ‮ »‬ Ramiz leveled ‮« ‬ to the end of the neo-conservatives and the media Newest each so expect the veteran political thinker structure as a result I did not expect ‮ ‬ ego relative youth ‮ .. ‬ Seatp sports knowledge and theoretical nature of science and engineering to sing or not enough knowledge of life and political experience, which owned the structure, which was a war correspondent in the Korean War ‮ ‬ when I play in the nursery ‮. ‬ as well as my knowledge of history I've learned in books unmatched history of those who lived by himself in addition to President Nasser, hour by hour ‮. ‬ probably filled me with pride because I studied philosophy, sociology and comparative literature in addition to the political economy and wrote Klozafts in tactics war, ‮ ‬ but I did not Oasr real crises of various experienced by Egypt in the era of Nasser, Sadat and Mubarak, ‮ ‬ as grapes etc structure of the hour by hour, in addition to the supreme authority to the country ‮. ‬ God bless the man known as much himself Vlzim alone, ‮ ‬ will not trust again in the judgments on the President of the U.S. when there is a man dedicated than me not a different verdict hundred per cent, ‮ ‬ will be committed to careful in the future if he was still in the rest of life There are future ‮. ‬ In all cases, the subject of relative age, but it must be remembered that the ratio in itself really does not depend on any principle of a relative in the end ‮. ‬
I have spent the night listened to a speech Obama on Libya, I regret to say that my comment very briefly, is the following ‮. ‬ tact in the choice of words take a wonderful and most impressive, ‮ ‬ and a pretty face calls for trust and love, in spite of all that there is no credibility or logic in what President Obama about the American intervention in addition to NATO in Libya ‮. ‬ it would have been better to put behind it a banner written perhaps the ‮ »‬ NATO technology for Rent ‮« ‬ weight on nanotechnology that have not succeeded in founding in Egypt ‮. ‬ each group you want to govern a country, ‮ ‬ all have to follow the following recipe ‮. ‬
‮ <‬ Find problems, demonstrations and move it via satellite to the whole world, ‮ ‬ and hired a group of media companies to acclaim in the European stations and speaking Arabic ‮. ‬
‮ <‬ go to a country of the NATO mission and agreed with them on trade-offs and political concessions and financial assistance in return for political and military consolidation of the State concerned ‮. ‬
‮ <‬ whole point number one with the point number two and earn a resolution or resolutions of the United Nations to give legitimacy to the task ‮ ‬ illegal Ptedeid of ‮ »‬ NATO ‮« ‬ technology for rent in fact, there are facts which can not be disputed ‮. ‬ initial that the Libyan regime is the change since ‮ 03 ‬ second year to enter NATO and the United States was the intervention of no real reason except his oil wealth to Libya and otherwise is hypocrisy and a clear crystal ‮. ‬ returned again to the error in the estimate and Asthanty experience of life and the wisdom that do not learn only with experience and longevity virtue of youth is the enthusiasm and the ability to struggle and wars of liberation, ‮ ‬ The only virtue of graying is wise and patient and the ability to hold the peace in and out of the wars of liberation into a new reality all hope, love and peace ‮. ‬
I hope the young people not make the same mistakes it made when affected by the cry of my daughter, who wept for joy, victory, the great humanitarian when he won the President Barack Hussein Obama, ‮ ‬ wept with them died from the moment human history and that are similar in many directions moments affecting the revolution, Egypt's youth, which I think It is a revolution corrected for the path began in ‮ 2591 ‬, ‮ ‬ if I did not once again wrong, I do not Oaand logic and the right to never, ‮ ‬ and ready to correct my position, ‮ ‬ but the proof and evidence and proof and not at all in ‮ »‬ Match ‮« ‬ than shouting and cheers ‮ »‬ Khaddohm and sound to Igelbokm ‮« ‬ which way the prevailing rampant in the media in every time and place, including the unfortunate events that have occurred in the British capital because of budget austerity of the State ‮. ‬ How to request from the British link belt-tightening, while the government of David Cameron burn hundreds of millions of dollars every night over the skies of Libya on behalf of the International Trade Co., technological and NATO in the words of the British?
Concluded with a speech by the German philosopher and poet most ‮ »‬ Eugene Wolfgang Goethe ‮ ‬ ‮« ‬ This is the last word ‮: »‬ Trtoh of your fathers, which they have learned until you have the right to Tmkouh ‮«. ‬
Egyptian civilization is the biggest king in the presence ‮. ‬


Translate English to Arabic
محمد النشائى El Naschie Watch محمد النشائي El Naschie News محمد النشائى محمد النشائي All El Naschie All The Time محمد النشائى
StumbleUpon.com

No comments:

Post a Comment