Sunday, June 3, 2012

El Naschie condemns "mob" threatening judges


This was posted today in the online newspaper Elsabah ("Morning"). Original Arabic or Google's English translation.

محمد النشائي: الوقوف فى الشوارع لتهديد القضاة أسلوب "غوغائى"
6/3/2012 6:18:52 PM
بسمة بهاء

قال العالم المصرى الدكتور محمد النشائي لموقع "الصباح" إن الاعتراض على الأحكام القضائية له أسلوب مهذب وقانوني، وعلى الشعب المصرى الاعتراض كما يشاء، لكن باتباع الأساليب القانونية، مضيفاً أن كل من يرفض الحكم الصادر عليه التوجه إلى محكمة النقض للطعن فى الحكم، مؤكداً أنه لا يجوز الوقوف فى الشوارع وتهديد القضاة، واصفاً هذا التصرف بـ "الغوغائية" ــ حسب قوله ــ.

عبر النشائي عن رضاه بالحكم الصادر وعن كل الأحكام القضائية التى صدرت ضد مبارك ووزير داخليته، مشيراً إلى أن القاضي لم يعط لـ علاء وجمال براءة كما فهم البعض، مفسراً ذلك بأن القاضى استند إلى قانون عدم جواز الحكم فى بلاغ مضى عليه أكثر من عشر سنوات، فى إشارة منه إلى البلاغ الذي قدم ضد علاء وجمال باستغلال نفوذهما وسلطتهما.

أشاد النشائى بالقضاء المصري، وخص بالذكر المستشار أحمد رفعت، مشيراً إلى تاريخه المشرف، مذكراً بحكم البراءة الذى أصدره يوما ما لصالح جماعة الإخوان المسلمين فى وقت كان فيه حسني مبارك رئيساً للجمهورية.


In English this is approximately Mohamed El Naschie: Those standing in the street threatening judges are a "mob"
6/3/2012 6:18:52 PM
by Basma Baha

The Egyptian scientist Dr. Mohamed El Naschie told the newspaper Elsabah that courteous and lawful objection to judicial decisions is fine, and the Egyptian people can object as they like, but by following legal methods; adding that anyone who objects can go to the Supreme Court to challenge the judgment. They may not, however, stand in the streets threatening judges, he said, describing this act as "demagoguery".

El Naschie was pleased with the verdict and with all the judicial sentences issued against Mubarak and his Interior Minister, noting that the judge found Alaa and Gamal [Hosni Mubarak's sons] innocent, explaining that the judge based this on inadmissibility because of the passage of more than ten years [statute of limitations], referring to the author of the accusation that Gamal and Alaa abused their influence and authority.

El Naschie praised the Egyptian judiciary, in particular Chancellor Ahmed Rifaat, recalling that Rifaat had issued an acquittal one day to the benefit of the Muslim Brotherhood at a time when Hosni Mubarak was President of the Republic.


In other news, Mohamed Mustafa's blog has just posted the following newspaper clipping, which is not in a text format so I can't translate it. Click for full size. The title of the post is الدكتور محمد النشائى فى جريدة أخبار اليوم بتاريخ or "Dr. Mohamed El Naschie in the newspaper Akhbar Al Youm (News of the Day)".

Mrs. Sharp's judgment in the El Naschie v Nature case still has not appeared.

Translate English to Arabic
محمد النشائى El Naschie Watch محمد النشائي El Naschie News محمد النشائى محمد النشائي All El Naschie All The Time محمد النشائى
StumbleUpon.com

1 comment:

  1. Mohamed Mustafa's blog has added this:

    فى تصريح عاجل للدكتور محمد صلاح الدين النشائى بعد عودته اليوم الى القاهرة عبر عن دهشته لما ورد فى الانباء عن رفض ثلاثة مرشحيين سابقيين للرئاسه وهم الدكتور عبد المنعم ابو الفتوح والسيد حمدين صباحى والسيد خالد على لنتيجة الانتخابات ودعوتهم لمسيرة احتجاجية ومليونية كذلك رفضهم قرارات اللجنة العليا للانتحابات الرئاسية ورفض الاحكام الاخيرة بخصوص الرئيس السابق. وقال الدكتور النشائى الذى كان مرشحا سابقا للرئاسة وتنازل لصالح اللواء عمر سليمان ان ما يزيد من دهشته اذا صحت دقة هذه الاخبار انه صديقا للدكتور ابو الفتوح ويعرف عنه شعوره العالى بالمسئولية وقوة المنطق والالتزام التام بالقانون اضافة لذلك فقد توقع من حمدين صباحى والذى يتقاسم معه الميول الناصريه ان يكون هو نفسه على نفس خط الدكتورة هدى جمال عبد الناصر التى قبلت احكام القانون ونتيجة الاتخابات. بالاضافة فانه كان يتوسم من المحامى خالد على وهو رجل عرف عنه الجدية والعقل والنزاهه ان يعلم ان احكام ثلاثة قضاة يراسهم رجل من ارقى قضاة مصر لا يمكن ان ترفض بهده البساطه ناهيك عن هذه السرعه. وانهى الدكتور النشائى تصريحه معبرا عن امله فى ان يعيد كل من الدكتور ابو الفتوح والاخ حمدين صباحى النظر فى هذا التطور الخطير والضار بمصر لموقفهم واشاد مرة اخرى بقضاء مصر وجيش مصر وشعب مصر وخاصة شباب مصر الواعى.

    The Google Translate version is so bad I won't include it, but the main points seem to be (1) El Naschie has returned to Cairo. (2) Abu El-Fotouh and Hamdeen Sabahi, who lost to Morsy and Shafik in the election should bow out gracefully instead of stirring things up, he says. But he has a lot of respect for them. (3) El Naschie praises the Egyptian Army, the Egyptian people, and especially the Egyptian youth.

    Also, Mustafa has added some new newspaper clippings not specifically about El Naschie but about the election in general.

    ReplyDelete